سامسونج تكشف عن سبب إنفجار هاتفها السابق Galaxy Note 7

سامسونج تكشف عن سبب إنفجار هاتفها السابق Galaxy Note 7

تقرير سامسونج تكشف عن سبب إنفجار هاتفها السابق Galaxy Note 7

كما وعدت الشركة الكورية سامسونج بالكشف عن 
الأسباب التي أدت إلي إنفجار جهاز جالكسي نوت galaxy note7، فقد قامت بالكشف عن تلك  الأسباب التي أدت إلى حوادث لأحدث أجهزتها الرائدة .. و جاء تقرير سامسونج بعد فحص ما يقارب 200 ألف وحدة من جهاز galaxy note7 ! و رغم إختلاف الأسباب التي أدت إلي إنفجار الجهاز إلا أن العامل المسبب واحد و هو البطارية و هناك مشكلتان تتعلقان بالبطارية هما سبب حدوث الانفجارات.
المشكلة الأولى:
وهي أن مكونات البطارية الداخلية كانت أكبر بكثير من الهيكل الخارجي الذي يحتويها وهو بلا شك عيب في التصنيع، الذي أدَّى بدوره إلى تداخل الأقطاب الداخلية التي يمكن أن تؤدي إتلاف الدوائر الداخلي وحدوث تماس كهربي؛ ليتسبب ذلك في ارتفاع درجة حرارة البطارية التي تولّد الانفجار.

المشكلة الثانية:
كما هو موضح في الصور التوضيحية المرفقة أعلاه، هذه المرة كانت البطاريات الجديدة تحتوي على مشاكل في اللحامات الداخلية، مما تسبب في تشوّه شريط العزل الكهربائي للبطارية بين القطبين السالب و الموجب ممَا يؤدي إلي حدوث ماس كهربائي و من ثم إنفجار الجهاز . وما زاد الطين بلّة أنه مع فحص بعض الهواتف، كان هذا الشريط العازل غير موجود أصلًا .
 أن الشركة أمرت بتزويد الهاتف ببطاريات من طرف ثالث – مصنع آخر -، وهو ما أدى بعدها إلى طرح الشركة دفعة جديدة من جالاكسي نوت 7 إلى السوق، بهذه البطاريات .
وكان من ضمن التوضيات التي ابدتها الشركة ضمن إعترافاتها  بأن القفز من جالاكسي نوت 5 إلى جالاكسي نوت 7 جعلها تقرر عمل تصميم نحيف للبطارية الجديدة، مما أثر على حدوث تلك المشاكل في التصنيع.
خطوة إيجابية من العملاق الكوري في البحث عن أخطائه و تجنب الوقوع فيها مجددا و يتوقع أن يكون هاتف S8 المرتقب بمثابة تعويض عن خسائرها في هاتف Note 7 ! حيث اتخذت شركة سامسونج عدة تدابير لمنع تكرار مثل هذه الحوادث  مرة أخرى، حيث كشفت الشركة عن برنامج جديد لاختبار البطاريات، بما في ذلك اختبارات الأشعة السينية والعين البشرية ، واختبارات التحمُّل؛ لضمان جودة البطاريات في الحاضر والمستقبل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق